الرشيدية : مسيرة للشغيلة التعليمية احتجاجا على توقيف 19 أستاذا





استجابة لنداء النقابات التعليمية الخمس بالرشيدية، وتضامنا مع الأساتذة 19 الذين تم توقيفهم منتصف شهر يوليوز الماضي من طرف وزارة التربية الوطنية، بسبب رفضهم كأساتذة للسلك الثانوي الإعدادي المشاركة في حراسة امتحانات البكالوريا أحرار الدورة العادية والاستدراكية على اعتبار أنها لا تدخل ضمن اختصاصاتهم. اقتحم حشود من المتظاهرين صباح اليوم الأربعاء 11 شتنبر مقر نيابة التعليم بالرشيدية رافعين مجموعة من اللافتات والشعارات المنددة بقرار الوزير، والمتضامنة مع الأساتذة المتضررين آملين أن تصل صرختهم الاحتجاجية للجهات المسؤولة .

بعد هذا الاقتحام سار المتظاهرون والأساتذة الموقوفون عن العمل وعائلتهم في مسيرة جابت أهم شوارع المدينة في جو مأساوي للمتفرجين، ولسان حالهم : " يقول اللهم هذا منكر " .



وفي نفس السياق أصدرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرشيدية بيانا تعتبر فيه قرار الوزير بالباطل من الناحية القانوينة، وتطالب وزارة التربية الوطنية بإلغاءه والسماح للأساتذة الموقوفين باستئناف عملهم ورفع التوقيف عن أجرهم .



وللإشارة فقد توصل الأساتذة المعنيون باستدعاءات للمثول أمام المجلس التأديبي يومي 18 و19 من هذا الشهر. والتسليم كان عبر النيابة بعد اتصال هاتفي .



ذ : سعيد وعشى











التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل