عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم الأربعاء 18 شتنبر 2013

عرض لأبرز عناوين الصحف الصادرة اليوم الأربعاء 18 شتنبر 2013


الجريدة التربوية الالكترونية ـ و.م.ع


في ما يلي عرض لأبرز العناوين التي تصدرت صفحات الجرائد الوطنية الصادرة اليوم الأربعاء:

* المساء:

- الوزير المكلف بالميزانية إدريس الأزمي توقع في عرض قدمه أمام لجنة المالية بمجلس النواب أن يبلغ معدل النمو الحقيقي للناتج الداخلي الخام 4،8 بالمائة عوض 4،5 في المائة المتوقعة في قانون المالية لسنة 2013، مؤكدا أن الحكومة نجحت في الحفاظ على مستويات محترمة من احتياطيات الصرف الصافي حددها في 150،7 مليار درهم وهو ما يمثل 4 أشهر و 9 أيام من تغطية واردات السلع والخدمات.

- مصدر مسؤول بنادي القضاة بكشف أن النادي بصدد اللجوء إلى القضاء للطعن في قرارات المجلس الأعلى للقضاء ومساندة القضاة المتضررين من قرارات المجلس الاخيرة خاصة الذين صدرت في حقهم عقوبات تأديبية.

- مهنيو النقل الطرقي يقررون التصعيد ضد القرار الأخير للحكومة بالزيادة في أسعار المحروقات، والكاتب العام الوطني للنقابة المغربية لمهن النقل مصطفى شعبون يكشف أن أول خطوة تصعيدية ستكون الاثنين المقبل بتنظيم وقفة احتجاجية أمام وزاراتي الداخلية والنقل يعقبها إضراب وطني يحدد موعده لاحقا.

* أخبار اليوم المغربية:

- المندوب السامي للتخطيط أحمد الحليمي يحذر رئيس الحكومة من ارتفاع البطالة وانخفاض الاستهلاك والاستثمار بسبب رفع أسعار المحروقات، وذلك في تقرير أصدرته المندوبية أمس الثلاثاء ووزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي يقول إن "قرار الزيادة أملته المصلحة الوطنية ويعكس بكل وضوح تحملا للمسؤولية من طرف الحكومة".

- صقور البيجيدي مستاؤون من عبد الإله بن كيران وقيادي كبير في الحزب الحاكم يرجع سبب الاستياء إلى أمرين، أولهما التنازلات التي قد يكون قدمها ابن كيران لمزوار، خصوصا إدريس الأزمي الذي يرجح أن يشغل حقيبة التشغيل بدل عبد الواحد سهيل الذي يقترب من مغادرة سفينة الحكومة والأمر الثاني هو إقدام بن كيران على رفع الدعم الجزئي عن المحروقات.

- مصدر برلماني من حزب التجمع الوطني للأحرار يقول إن هناك حالة من الاستياء داخل الحزب من تطبيق الحكومة لنظام المقايسة لسببين: أولهما أن القرار اتخذ عشية تشكيل الحكومة وهو ما يعني أن من سيصبح وزيرا للمالية سيتحمل مسؤولية متابعة تنفيذه، والثاني يتمثل في أن القرار من شأنه أن يخلق حالة من التوتر الاجتماعي قبيل التحاق الأحرار بالحكومة.

* الخبر:

- وزارة الداخلية تعزل ستة رؤساء جماعات وعددا من نوابهم بسبب مخالفات منها على الخصوص عدم اتخاذ الإجراءات القانونية لضبط المخالفات في مجال التعمير والبناء وإنجاز بعض الأشغال بواسطة سندات الطلب عوض مسطرة المنافسة، ومنح التفويضات دون احترام القانون.

- عبد اللطيف وهبي، رئيس فريق الأصالة والمعاصرة، متخوف من تغيير إدريس الأزمي الإدريسي.. حيث قال، خلال اجتماع لجنة المالية بمجلس النواب أمس الثلاثاء، الذي عرف حضور الأزمي وغياب وزير الاقتصاد والمالية عزيز أخنوش، "أتمنى أن لا نسمع وزيرا ونناقش وزيرا آخر ويتحمل مأزق الآخرين".

- محمد بنقدور، رئيس الجامعة الوطنية لجمعيات المستهلك، يقول إن "نظام المقايسة سيؤثر سلبا على جيوب المستهلكين والتأثيرات ستظهر جليا خلال الأيام المقبلة".

- مصطفى التراب، الرئيس المدير العام للمجمع الشريف للفوسفاط، يعيد هيكلة إدارته ويعين 3 مدراء عامين مساعدين و7 آخرين تنفيذيين، كما سعى إلى تطبيق مقاربة النوع في الهيكلة الجديدة بضم امرأتين.

* الصباح:

- ادريس الأزمي الادريسي، الوزير المكلف بالميزانية، قال، في لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب أمس الثلاثاء، إن وضعية المالية العمومية معرضة لمخاطر على مستوى الموارد والنفقات، وبالتالي على مستوى العجز مشيرا، على الخصوص، إلى استمرار تراجع بعض الموارد الجبائية، مثل الضريبة على الشركات والرسوم الجمركية والضريبة على القيمة المضافة وتفاقم كتلة الاجور وارتفاع تحملات نفقات المقاصة.

- موظفو أربعة قطاعات في مسيرة بالرباط.. فقد خرجت سبع تنسيقات تؤطر موظفين ينتمون إلى قطاعات مختلفة أمس الثلاثاء في مسيرة احتجاجية انطلقت من باب الأحد في اتجاه مقر البرلمان بالرباط. وطالب المحتجون الحاصلون على شهادات جامعية بالسلاليم الإدارية التي تتلاءم مع الشهادات المحصل عليها دون قيد وشرط.

* الأحداث المغربية:

- حلفاء ابن كيران يتحفظون على تطبيق نظام الزيادة في أسعار المحروقات.. إذ على الرغم من أن قياديي الأحزاب الحليفة ليسوا ضد نظام المقايسة كمخرج لمواجهة آثار أسعار النفط بالأسواق العالمية، فإنهم يعيبون على الحكومة عدم التمهيد لهذا القرار بإجراءات مواكبة لتوفير المناخ الملائم الذي يضمن تطبيق نظام المقايسة، وفق ما أكد قياديون في الحركة الشعبية والتقدم والاشتراكية والتجمع الوطني للأحرار في تصريحات استقتها الجريدة.

- أحزاب المعارضة تتوعد الحكومة بالتصعيد.. حيث كان حزب الاستقلال أول المنتقدين لقرار الزيادة في أسعار المحروقات، معتبرا، في بلاغ أنه " إجهاز على القدرة الشرائية للمواطنين وتحريضا على زعزعة استقرار المواطنين". كما أكد الأمين العام للاتحاد الدستوري أن هذه الأوضاع تفرض على المعارضة أن "توحد صفوفها من أجل دفع الحكومة على إشراكها في مثل هذه القرارات الكبرى". فيما وصف حزب الاتحاد الاشتراكي هذه الزيادة في أسعار المحروقات بـ"العشوائية وغير المبررة"، وتوعد مصدر من الحزب الحكومة ب"معارضة قوية في البرلمان وبفتح جبهة الاحتجاجات على المستوى النقابي".

- الجدل يتواصل حول نشر أسماء القضاة المعزولين ضمن قرارات الدورة الأخيرة للمجلس الأعلى للقضاء حيث اعتبر نادي القضاة نشر القرارات التأديبية "محاولة يائسة للتوظيف السياسي الانتخابي والإعلامي للقضية" ودعا إلى تنظيم وقفة وطنية للقضاة أمام وزارة العدل والحريات، بينما عارضت الودادية الحسنية للقضاة نشر القرارات التأديبية باعتبارها تشهيرا بأسماء القضاة المعنيين وقالت إنها عقوبة إضافية في حق عائلات القضاة. أما الجمعية المغربية للقضاة فطالبت بعقد دورة جديدة ومستعجلة للمجلس الأعلى للقضاء للبت في طلبات القضاة المتضررين (ملف).

* العلم:

- تصاعد تداعيات الزيادة في أسعار المحروقات ... فقد قررت هيئات النقل الطرقي تنفيذ إضراب وطني لمدة 72 ساعة ابتداء من يوم الاثنين المقبل ، والإضراب يشمل بحسب مهنيي القطاع التوقف عن تقديم خدمات مرفق النقل العمومي للأشخاص عبر الحافلات وسيارات الأجرة ونقل البضائع. - الشبيبة الاستقلالية تدعو لمسيرة وطنية شبابية احتجاجا على التدابير الحكومية الأخيرة وتدين في بيان توج أشغال اجتماع مكتبها التنفيذي "الحملة الحكومية البئيسة على القدرة الشرائية للمواطنين والمواطنات".

* الاتحاد الاشتراكي:

- أوساط من حزب التجمع الوطني للأحرار تعتبر الهجوم الذي يتعرض له رئيس الحزب صلاح الدين مزوار من طرف بعض مسؤولي حزب العدالة والتنمية يأتي في سياق التغطية على الأزمة التي يعيشها حزب (المصباح) ومصدر من "الأحرار" يعتبر هذه التصريحات بأنها "غير مسؤولة ولا تنم عن حس وطني".

- الجامعة المغربية لاتحاد الناقلين العموميين للأشخاص عبر الطرق تحذر من أن الزيادة الأخيرة في أسعار المحروقات تهدد بإفلاس قطاع النقل الطرقي ورئيس الجامعة حسن الخلعي يصرح للجريدة أنه سيتم تنفيذ إضراب لمدة 72 ساعة قابلة للتجديد ابتداء من الاثنين المقبل للدفاع عن مصالح مهنيي القطاع.

* النهار المغربية:

- أرباب المخابز يلوحون بالتوقف عن تزويد السوق بمادة الخبز في حال لم تبادر الحكومة إلى إيجاد حل لمشاكلهم التي تفاقمت مع الزيادة الأخيرة التي عرفتها أسعار المحروقات ورئيس الجامعة الوطنية لأرباب المخابز والحلويات الحسين أزاز يصف الوضع الحالي للقطاع ب "المقلق جدا".

* رسالة الأمة:

- كارثة.. المندوب السامي للتخطيط أحمد الحليمي يكذب ادعاءات الحكومة ويدق ناقوس خطر تطبيق نظام "المقايسة" والآلاف من مناصب الشغل ستتبخر جراء هذا التدبير، حيث قدرت المندوبية الانخفاض في عدد مناصب الشغل بحوالي 4810 مناصب سنة 2013.

* بيان اليوم:

- توقعات للمندوبية السامية للتخطيط بتراجع استهلاك الأسر وانخفاض الناتج الداخلي الخام للمغرب وارتفاع الأسعار المحلية وتراجع الطلب الداخليº والحكومة تتخذ تدابير مواكبة للحفاظ على القدرة الشرائية للمواطنين.

* لوماتان الصحراء والمغرب العربي:

- بعد تأجيلها لعدة مرات اجتمعت أخيرا لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، غير أنه رغم أهمية الموضوع المتعلق بمناقشة تنفيذ ميزانية 2013 إلا أن أزيد من نصف أعضاء اللجنة أخلفوا الموعد وحضر بالمقابل إدريس الأزمي الوزير المكلف بالميزانية الذي عبر عن تفاؤله بشأن مستقبل الاقتصاد المغربي رغم تراجع العائدات الجبائية.

- البنك العالمي يدعم التكوين في مهن اللوجستيك بالمغرب إذ وقعت مؤسسة التمويل الدولية والوكالة المغربية لتطوير اللوجيستيك اتفاقية تروم تصميم ووضع مؤشرات للتكوين والتشغيل في قطاع اللوجيستيك بالمغرب. الاتفاق الذي وقعته رئيسة مكتب مؤسسة التمويل الدولية في المغرب، جومانا كوبين والمدير العام للوكالة المغربية لتطوير اللوجيستيك يونس التازي، يؤكد الإرادة التي تحدو مؤسسة التمويل الدولية من أجل مواكبة الوكالة المغربية في عملية تصميم ووضع مؤشرات تتصل بالتكوين والتشغيل في قطاع اللوجيستيك بالمغرب، ولا سيما من خلال تطوير أرضية عمل إلكترونية تساعد على تحديد فرص التشغيل في القطاع وتسليط الضوء على المؤهلات والمهارات المطلوبة من قبل المقاولات.

* ليبيراسيون:

- المغرب مهدد بالشلل بسبب إضراب وشيك في قطاع النقل جراء الزيادات الأخيرة في أسعار المحروقات التي قررتها الحكومة للمرة الثانية، حيث من المقرر أن تنظم وقفة احتجاجية في 23 من شتنبر الجاري بالرباط.

* ليكونوميست:

- مؤشر الميزانية يقترب من المنطقة الحمراء. تم أمس انعقاد اجتماع لجنة المالية بمجلس النواب بعد أن تأجل لمناسبات عديدة وقد اكتفى النواب بالاستماع لعرض قدمه الوزير المكلف بالميزانية إدريس الأزمي الإدريسي، بعد أن تقرر إرجاء المناقشة إلى الأسبوع المقبل. وقد أقر الأزمي بأن وضعية المالية العمومية صعبة ومعرضة لمجموعة من المخاطر على مستوى الموارد والنفقات.

- الزيادة في أسعار المحروقات: الهزة الارتدادية لدى الفاعلين الصناعيين.. فقد أكدوا أنهم يؤيدون من حيث المبدأ اعتماد نظام المقايسة، غير أنهم أبدو تخوفهم من تأثير هذا القرار على كلفة الإنتاج وعلى تنافسية النسيج الصناعي.

* البيان:

- النمو الاقتصادي يمكن أن يبلغ 4,8 في المئة برسم سنة 2013، مقابل 4,5 في المئة التي كانت متوقعة في بداية السنة الجارية، ذلك ما أكده ادريس الأزمي، الوزير المكلف بالميزانية. ويعزى التعديل في التوقعات إلى الانتعاش الاقتصادي المسجل في المنطقة الأوروبية وإلى تحسن أداء القطاع الفلاحي خلال النصف الثاني من سنة 2013.

- المقايسة الجزئية لأسعار المحروقات: تذمر في أوساط النقابات ومهنيي النقل.. فقد أثار قرار اعتماد نظام المقايسة الذي دخل حيز التنفيذ أول أمس الاثنين ردود فعل قوية لدى النقابات ومهنيي النقل بسبب ما اعتبروه غيابا للتواصل والتشاور قبل اعتماد هذا القرار الذي من شأنه أن يؤثر سلبا على المستهلك وعلى الطبقة العاملة.

* أوجوردوي لوماروك:

- زراعة الزيتون تتطور ببطء ولكن في الاتجاه الصحيح.. حيث تسجل زراعة الزيتون بالمغرب حاليا طفرة مهمة بفضل مضاعفة المساحة المخصصة للزيتون التي انتقلت إلى 933 الف و 475 هكتار سنة 2012 ، وعلى مستوى الانتاج انتقل من 765 الف و 377 طنا سنة 2007 إلى مليون و 300 الف طن خلال موسم 2012-2013.

- رغم الازمة السياسية والاقتصادية التي تواجهها الحكومة الحالية اعتبر وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي أن الحصيلة العامة للأداء الحكومي من الناحية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية هي حصيلة "إيجابية ومشرفة".

* لوبنيون:

- أدان المكتب السياسي لحزب الاستقلال "الحملة الحكومية البئيسة على القدرة الشرائية للمواطنين" ودعا الحكومة الى التراجع فورا عن الزيادات في أسعار المواد البترولية محملا إياها "مسؤولية أية أحداث قد تمس بالاستقرار وبالسلم الاجتماعي". الحزب عبر أيضا عن "إدانته للسلوك المشين للحكومة عندما مارست مؤامرة الصمت والتغليط للتغطية على قرار الزيادة في غياب أي حوار وطني لإصلاح صندوق المقاصة".

- الزيادة في اسعار المحروقات.. المندوبية السامية للتخطيط تكشف أن الناتج الداخلي الإجمالي قد ينخفض بحوالي 0,15 في المائة سنة 2013 وبـ0,48 في المائة سنة 2014 نتيجة ارتفاع أسعار المواد البترولية. المندوبية توضح أيضا في ورقة حول محاكاة آثار ارتفاع أسعار المواد البترولية على الاقتصاد الوطني، أن تقليص نفقات دعم أسعار المواد البترولية قد يكون له أثر إيجابي على ميزانية الدولة، لكنه قد يؤدي، في غياب تدابير مرافقة، إلى ارتفاع الأسعار المحلية وإلى تراجع الطلب الداخلي، ونتيجة لذلك، قد ينخفض الناتج الداخلي الإجمالي.

التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل