تنغير: تلاميذ ثانوية طارق بن زياد يحتجون على الخصاص في الاساتذة - و تلاميذ باعدادية الموحدين بدون استاذ الفرنسية.فهل تجرؤ حكومة العدالة و التنمية على الاقتطاع من اجور المسؤولين على حرمان هؤولاء التلاميذ من حقهم في التمدرس كما تفعل مع المضربين؟؟؟؟

المصدر: موقع  لومكون بتصرف - الجريدة التربوية الالكترونية


عاشت ثانوية طارق بن زياد الواقعة بتراب جماعة أيت سدرات السهل الغربية اليوم 7 أكتوبر 2013 على وقع احتجاجات تلاميذ هذه المؤسسة.

الاحتجاجات انطلقت في الأول من أمام باب المؤسسة حيث رفع التلاميذ مجموعة من الشعارات تندد بتماطل النيابة الإقليمية للتعليم في تزويد المؤسسة بالتجهيزات الضرورية وكذا وجود خصاص في الأساتذة، ومع عدم لا مبالاة الجهات المعنية باحتجاجات التلاميذ –حسب تصريح التلاميذ المحتجين_ وفي شكل تصعيدي تم تغير مكان التظاهر حيث عمد المحتجين إلى قطع الطريق الوطنية رقم 10 لمدة ساعتين ونصف ما أدى إلى شل حركة السير بشكل تام.وتأتي هذه الخطوة التي نظمها التلاميذ احتجاجا على نقص الأساتذة لأغلب الشُّعب خاصة السنة الأولى باكالوريا والمقبلين على الامتحانات الجهوية ، حيث شكل نقص4 أساتذة في الشعب العلمية ارتباكا في نفوس التلاميذ وحيرة لمآل الدروس التي لم تبدأ لحد الآن.



وبعد ساعة من شل حركة السير توافد على مكان الاحتجاج كل من السيد رئيس الدائرة وقائد قيادة سوق الخميس وجال الدرك الملكي ورجال القوات المساعدة من أجل فض الاحتجاج وفسح الطريق أمام مستعمليها، مع فتح حوار مع المحتجين من أجل إيجاد حلول لهذه المشاكل، وبعد أخذ ورد بين هؤلاء والتلاميذ المحتجين اتفق الكل على فض الاحتجاج وفتح قنوات الحوار حيث تم تشكيل لجنة تكونت من 25 تلميذ و5 تلميذات من أجل محاورة الجهات المعنية من أجل توفير الشروط المناسبة للتحصيل العلمي الجيد حسب المفهوم الجديد للتعليم الذي يجعل من التلميذ محور المنظومة التربوية، وتكونت لجنة الحوار من كل من السيد رئيس دائرة بومالن دادس وقائد قيادة سوق الخميس ورئيس جماعة أيت سدرات السهل الغربية ومدير الثانوية ورئيس جمعية أمهات وآباء وأولياء التلاميذ وممثلين عن نيابة التعليم (التحقا في الدقائق الأخيرة للاجتماع).

ومن بين المطالب التي يطالب بها التلميذ المحتجون هي :

- توفير الأساتذة خاصة للأولى باكلوريا المطالبين بالامتحانات الجهوية (أساتذة اللغة الفرنسية أستاذين للعلوم الطبيعية).

- توفير أستاذ للإعلاميات بالنسبة للجذوع المشتركة

- توفير المقررات الدراسة لجميع المواد

- توفير النقل المدرسي

- توفير التجهيزات بالمختبرات

وعبر جل التلاميذ من خلال هذا الاجتماع عن استيائهم من طريقة التعامل مع مطالبهم حيث أنهم احتجوا في غير ما مرة بطرق سلمية داخل المؤسسة في حين أن صوتهم لم يصل إلى الجهات المعنية ما أدى إلى تفكيرهم في قطع الطريق وان كان ذلك الخيار غير قانوني إلا أنهم وحسب تصريحهم وجدوا فيه الحل الأمثل من أجل استقطاب الجهات المعنية وفتح حوار جدي ، وطالب هؤلاء أيضا بضرورة إيجاد حلول أنية لهذه المشاكل وأن الحلول الترقيعية التي من شأنها أن تمتص غضب التلاميذ لن تنفع وأنه إن لم يتم تحقيق هذه المطالب سيقوم التلاميذ بخطوة تصعيدية حتى تتحقق هذه المطالب جميعها.

وتساءل تلاميذ المؤسسة عن مدى جدوى جمعية آباء وأولياء التلاميذ التي أسست بالثانوية إن لم تساندهم وتترافع لحل المشاكل التي تتخبط فيها الثانوية منذ افتتاحها، وتكون حلقة وصل بين التلميذ والإدارة، علما أن تلاميذ المؤسسة قاموا بتأدية 30 درهم كواجب للانخرط في الجمعية.

وبخصوص المقررات الدراسية فقد صرح السيد مدير المؤسسة أمام لجنة الحوار أن المؤسسة ليست ملزمة بتوفير أي كتاب مدرسي وأن رسوم الخزانة أعفي منها التلاميذ لأن خزانة الكتب بالمؤسسة فارغة وبخصوص هذه النقطة تدخل السيد رئيس جماعة أيت سدرات السهل الغربية لإيجاد حل للمشكل حيث وعد بضخ مبلغ 30 ألف درهم في حساب جمعية أباء وأولياء التلاميذ للخروج من هذا المشكل وتوفير المقررات الدراسية.وبخصوص النقل المدرسي فسيتم برمجة سيارة أو سيارتين في الموسم المقبل وسيتكفل المجلس الإقليمي بدعم هذه المبادرة بنسبة 50 بالمائة والنسبة المتبقية تتكلف بها الجماعة.

أما فيما يخص الأساتذة فقد وعد ممثلي النيابة الإقليمية بسد هذا الخصاص الموجود في الأساتذة بعد عيد الأضحى واعتبر ممثلي النيابة أن هذا المشكل إقليمي حيث تعاني العديد من الثانويات من خصاص في الأساتذة خاصة منطقة ألمدون تبرخاشت اكنيون أيت ايحيا.وبخصوص أستاذ الإعلاميات فقد صرح المدير بأن هذه المادة غير رسمية وغير معممة.

أما تجهيزات المختبرات فحسب مدير المؤسسة فهذه الأخيرة تتوفر على 18 مجهر وأن مشكل التجهيزات غير مطروح، لكن التلاميذ فندوا تصريحات المدير كون أخر تجربة قام بها تلاميذ السنة أولى باكلوريا أكد لهم فيها الأستاذ أن التجهيزات غير متوفرة للقيام بهذه التجربة.

وطرح أيضا مشكل التلاميذ المطردون من ثانوية مولاي باعمران والذين ينتمون إلى تراب جماعة ايت سدرات السهل الغربية والذين يريدون الالتحاق والتسجيل بثانوية طارق بن زياد، حيث وعدهم المدير بأنه ستتم دراسة كل حالة على حدى من أجل إيجاد حل لمشكل هؤلاء التلاميذ.

ويذكر أن طارق ابن زياد بأيت ايحيا التي افتتحها عامل الإقليم في العام الماضي شرعت مع بداية الموسم الدراسي الحالي في استقبال تلاميذ الأولى باكلوريا بعد أن كانت تستقبل فقط تلاميذ الجذوع المشتركة في العام الماضي، الشيء الذي خفف من نسبة الاكتظاظ بثانوية مولاي باعمران وثانوية الورود، وأعفى تلاميذ أيت ايحيا من عبء ومخاطر التنقل إلى قلعة امكونة المركز.

يذكر أيضا أن هذا الاحتجاج الخطير يعتبر الثاني من نوعه بعد احتجاجات 24 شتنبر 2012 التي طالب فيها التلاميذ بتسوية وضعيتهم بفتح الثانوية الجديدة في وجوههم من أجل استكمال دراستهم كباقي أقرانهم بالثانويات المجاورة .

.وعلاقة بالموضوع فقد احتج أيضا صباح اليوم تلاميذ اعدادية تبرخاشت وهي اعدادية جديدة على مشكل انعدام المياه الصالحة للشرب كما صعدوا من لهجة الاحتجاجات وقاموا بقطع الطريق الرابطة بين قلعة امكونة المركز وقيادة اغيل نومكون

من جهة اخرى و من خلال الشكايات والشهادات التي توصل بها مراسل الجريدة التربوية الالكترونية بتنغير و النواحي ، والتي تتضمن إفادات مثيرة للإهتمام، وتدفعنا إلى التساؤل هل فعلا يشكل المتعلم هاجسا لدى المسؤولين التربويين والتعليميين بنيابة تنغير وأكاديمية اكادير ومن خلالهم بوزارة التربية الوطنية و بحكومة العدالة و التنمية ؟ أم أنها لا تعدو غير شعارات للإستهلاك لا أقل ولا أكثر؟حيث توصل موقع الجريدة التربوية الالكترونية بعدة شكايات من اباء و اولياء تلاميذ اعدادية الموحدين يشتكون فيها حرمان ابنائهم من استاذ مادة اللغة الفرنسية - مؤكدين ان هذا المشكل يتكرر سنويا عند كل دخول مدرسي...
حيث اعتبر مجموعة من الاباء الأمر انتهاكا لحقوق التلميذ في التحصيل، وضربا لمبدإ تكافؤ الفرص، خصوصا ان مادة الغة الفرنسية مادة اساسية في اختبارات السنة التاسعة والمسؤولية حسب الاباء تتقاسمها النيابة و الاكاديمية و الوزارة عموما ...
و يضيف الاباء : لطالما نددنا بهذا المشكل ، وطالبنا في إجتماعاتنا المتكررة مع النائب السابق بمعالجته، فحق التلميذ في التعلم حق مقدس لا يجب المس به في أي حال من الأحوال ...
وقد طرحنا المشكل على احد النقابين و هو اب من ابناء المنطقة حيث اكد لنا الامر قائلا: "لا نفهم ان هناك مجموعة من المناصب الشاغرة ببلدية بومالن خصوصا بالاعدادي و الثانوي لم يعلن عنها لا في الحركة الوطنية و لا في الحركة الجهوية و لا في الحركة المحلية لنيابة تنغير، ولا في التعيينات الجديدة... لصالح من يتم التستر على هذه المناصب؟ علما ان بومالن دادس وسط حضري و يمكن ان يستقطب اساتذة من مناطق قروية بعيدة...."
و اضاف: " اننا ننتظر هل تجرؤ حكومة العدالة و التنمية على الاقتطاع من اجور المسؤولين على حرمان هؤولاء التلاميذ من حقهم في التمدرس كما تفعل مع المضربين؟؟؟؟ فالاستاذ عندما يضرب يوما واحدا يقتطع من اجرته لانه حرم المتعلمين من حقهم في التمدرس ... فماذا ستفعل الحكومة مع الذين يحرمون التلاميذ من التمدرس لاكثر من نصف شهر و يتبجحون بوضع مصلحة المتعلم فوق كل اعتبار ؟؟؟"

التعليقات


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل